شريفة مسكاوي ابنة الجديدة.. بطلة عالمية من ذهب

img

che'rfifaشريفة مسكاوي بطلة جديدية من ذهب، لم تنجب أم بعد مثلها في ألعاب القوى المغربية، هي بطلة في الألعاب القوى المغاربية والعربية والإفريقية والمتوسطية، خلال سنوات السبعينيات والثمانينيات، ، نشأت هذه البطلة تربت ودرست بين مدارس مدينة الجديدة، ثم انطلقت بطلة يافعة في أم الألعاب من الميادين الرياضية الدكالية، كانت بداياتها من الألعاب المدرسية الوطنية، فازت بعدة جوائز وشواهد تشهد لها بأنها بطلة قادمة، فاجتازت بطموحاتها حدود المغرب، لتضرب موعدا لها مع الألقاب والميداليات في البطولات المدرسية المغاربية.

ملكت “شريفة” طيلة عقدين من الزمن تقريبا رصيدا رياضيا حافلا بالألقاب، حيث هيمنت طولا وعرضا على الألعاب السباعية، المسابقة الخاصة بالنساء، والمكونة من 100 متر حواجز ، 200 متر، 800 متر، القفز الطولي ، القفز العلوي، رمي الرمح، رمي الجلة.

لقد كانت انطلاقة بطلتنا الذهبية مع حصد الميداليات والألقاب في سنة 1968 بالبطولة المغاربية للألعاب المدرسية بالجزائر عبر إحرازها ميدالية فضية في رمي الجلة، وأخرى برونزية في 100 متر حواجز، ومنذ ذلك الحين تفتحت شهية البطلة الجديدية لنهم الألقاب في الالعاب المغاربية المدرسية، فلم تتوقف عن حصد الميداليات سواء  بتركيا، بالمغرب، بنيجيريا، بالسنيغال، بمصر.

meskaoui

وأثناء مقارعتها للكبيرات في البطولة المغاربية التي نظمت في جنوب المغرب بأكادير في سنة 1973 حصلت على ميداليتين ذهبيتين وأخرى من البرونز، فلم تعد تقبل منذ ذلك الحين سوى الفوز بالذهب، في البطولة العربية بتونس نالت ثلاث ميداليات ذهبية، وفي سنة 1979 فازت بثلاث ميداليات ذهبية أخرى بالبطولة المغاربية بالدارالبيضاء، وفي سنة 1981 بالبطولة العربية بتونس حصلت مرة أخرى على ثلاث ميداليات ذهبية، وميدالية ذهبية أخرى بالبطولة الافريقية في دولة مصر في الألعاب السباعية، وفي 1982 حصدت ثلاث ميداليات ذهبية بالبطولة العربية، في سنة 1983 كان لها موعدا مع الميدالية الذهبية في الألعاب السباعية بالألعاب البحر الأبيض المتوسط بالدارالبيضاء بعد تجاوزها لبطلات من اوروبا، وفي سنة 1985 فازت بميداليتين ذهبيتين بالبطولة العربية بالدارالبيضاء، وأخيرا في نفس السنة نالت ميدالية ذهبية بالبطولة الافريقية في الألعاب السباعية ….

info-13122010120535PM1

نالت الدكالية شريفة المسكاوي البطلة المغاربية والافريقية والعربية والمتوسطية في مجموع حصادها الرياضي 20 ميدالية ذهبية، 7 فضيات، و9 برونزيات، خلال مسيرتها الرياضية التي امتدت قرابة عقدين من الزمن، كما كانت تتوفر على رقم قياسي افريقي في الألعاب السباعية، دون أن نقوم بإحصاء جوائزها حينما كانت بطلة مغاربية وافريقية في الالعاب المدرسية.

وباعتزال شريفة مسكاوي الجري والقفز طولا وعرضا ورمي الجلة و الرمح و..، اشتغلت في التأطير برياضة العاب القوى وتكوين البطلات بندي الدفاع الحسني الجديدي، ورغم أن الظروف لم تسمح بعد ببروز ثمرات المجهودات المبذولة فإنها مازالت حاضرة في ميادين ألعاب القوى، وحاضرة كذلك في قلوب جميع الجديديين والدكاليين والمغاربة.

gg

تحياتنا للبطلة الدكالية شريفة مسكاوي .. وكل عام وانت بألف خير بمناسبة عيد المراة

meskaoui performance

الكاتب admon

admon

مواضيع متعلقة

3 تعليق على “شريفة مسكاوي ابنة الجديدة.. بطلة عالمية من ذهب”

  1. Haj Med Khalid
    لو ان اﻻعلام ينصف ولو انه كانت في وقتها الحالي….لكانت احسن من نوال المتوكل او نزهة بدوان

اترك رداً