محمد رفقي المشرقي …فنان متعدد الإبداع… معروف عالميا ومغمور وطنيا (فيديو)

img
نوسطالجيا 50 admon

الجزءالأول. محمد رفقي المشرقي الأدريسي الأمغاري من شرفاء مدينة آزمور

الجزء الثاني :محمد رفقي المنظر الرياضي … مشهور عالميا ومغمور وطنيا

الجزء الثالث : محمد رفقي الموسيقار … من زمن الفن الأصيل

الكاتب admon

admon

مواضيع متعلقة

50 تعليق على “محمد رفقي المشرقي …فنان متعدد الإبداع… معروف عالميا ومغمور وطنيا (فيديو)”

  1. Francisco Inas Kachouta

    انه استاذي الفاضل والرياضي الكبير والموسيقي البارع طول الله لنا في عمره ويارب بصحة جيدة

  2. الله احفضك لينا و أيطول لينا فعمرك حفض الله ورعاك اخونا الفنان الكبير .. المحبوب الكريم الله أسعد وجودك و أتاك من رحمته ما يشاء. سيدي محمد الله أنور ياخي

  3. سي رفقي أستادي لحلاوة وعشق لغة موليير داخل القسم ، ومان الثمانينات ، الرياضي الخلوق والفنان المبدع ..حفظه الله

  4. El Houceine El Hayani
    ومن قال لك رفقي مغمور وطنيا.. بعد أن أخذ مكانته المرموقة في مقدمة نادي الوسيط..قريبا سيكتح إسمه وفنه وأدبه وعوالم رياضته الناس من البحر للبحر..؟؟؟؟

    • حفظك الله أستاذنا الفاضل ورعاك وأطال في عمرك وحفظك من كل سوء ومن كل مكروه….وأدامك قدوة للإعلامي النزيه الموضوعي والناقد البناء …..في زمان التطفل و الريع الرياضي والوصولية والتسيب…حيث اختلط الحابل بالنابل ….

  5. Hicham Ibno Almokhtar Zaouia
    بارك الله لنا في عمرك أستاذي الفاضل،ولكن سؤالي للمسؤولين …العمر يمضي… فهل من مستفيد من هذه الخبرات والتجارب على الصعيد الوطني بصفة عامة وعلى الصعيد الجهوي بصفة خاصة وأقصد مدينة آزمور؟للأسف مدينة آزمور أنجبت كثير من الفنانين والرياضيين والباحثين والمفكرين …الخ كما هباها الله بثروات طبيعية و تتواجد بموقع إستراتيجي جيد ولديها تاريخ ولكن ابتلاها الله عبر السنين بمسيرين معوقين ذهنيا أو فاسدين …الخ نطلب من الله أن يرفع عنها البلاء

  6. Abdallah Tennani
    عظيم انك لفخر واعتزاز لنا أن نعاصرك وان تكون أصدقاء وابناء المنطقة الواحدة

  7. عبدو مجيب
    لا زلت انتظر جلسة معك مثل التي سلفت استادنا الفاضل

  8. El Mostafa Nefraoui
    الأستاذ محمد رفقي المعروف بإسمه الفني “المشرقي” صديقي منذ زمن بعيد .رجل نابغة وجوهرة نادرة قلما يجود الزمان بمثلها .
    أسأل الله العلي العظيم ان يطيل عمره متمتعا بكامل الصحة والعافية.

  9. Hakim Aboutaha
    للعظماء ذكر،فسجل يا تاريخ
    اطال الله عمرك استاذي/الفيلسوف العزيز

  10. El Houceine El Hayani
    نحن جماعة من قطاع الطرق، تسمى ” نادي الوسيط ….، ألقت القبض على سيدي محمد رفقي ولن تسمح لأحد بالاستفادة من بركاته الفكرية المتعددة.. شوفو غيرو..

  11. Biyad Biyad
    للاسف ﻻاحد يستفيد من الرجل دو علم وتجربة وخبرات وصل مداها خارج الحدود .وﻻ احد يلتفت الى اعماله المتنوعة خصوصا الجانب الرياضي .بارك الله في عمره .

  12. El Houceine El Hayani
    ياناس .. يا عالم.. يا غابة من غير وردة..نشاد الحي لا يطرب..زمن العقوق فما العمل..؟

  13. Anas Jirari
    في زمن العقوق على الإنسان ان يعيد نفسه بنفسه و ان تاريخه يشهد له بذلك و بفضل محبيه …

  14. Yassine Krikeche Tetouani
    الرجل معلمة والنَّاس ماباغيين معقول باغيين الخواض

  15. Bouchaib Lwydadi Grirrane
    سيذكرني قومي إذا جد جدهم
    وفي الليلة الظلماء يفتقد البدر

  16. Abdelaziz Bouabid
    Le Professeur Rifki reste 1Grand artiste, poète et dont la passion footballistique est reconnu par les grandes instances de la FIFA. Malheureusement au Maroc , notre ami Rifki reste marginalisé, tout comme la plupart des compétences Marocaines. Les eaux marécageuses font le bonheur des incompétents , et ceci s’applique à tous les domaines malheureusement.

  17. Zaidane SigmaFoot
    Très bien dit , Cher Ami , malheureusement notre lecteur national , n’est pas prêt à assimiler et comprendre la portée de tels écrits ! Carence Culturelle

  18. Hassan Choukri
    تحياتى لك تركت بصمت يشهد لها تاريخ كرة القدم مع عمالقة كبار وساهمت في كتير من المبادرات الإنسانية التي تجعل منك إنسان تذكر في الحاضر والمستقبل لا في الميدان الفني تبارك الله ما شاء الله ورياضي نعم إنك تحفة نادرة والله يحفظك ويطول في عمرك

  19. Rojdat Mustapha
    إنه أ أستاذي العزيز ، الله يرحم ليه الولدين وخليليه صحتو

  20. Mohammed Kasmi
    تحية تقدير للأستاذ محمد رفقي الذي نفتخر به كمغاربة على مساهمته في تطوير كرة القدم الحديثة

  21. Hassane Fousi
    Un grand homme de lettres un artiste au sens propre du mot et un éducateur aux références glorieuses tu restes cher ami une lumière douce et culturelle de laquelle se sont inspirées des personnes très sûres. Que dieu tout puissant t’aide et te protége. Aujourd’hui je t’appelle mon frère !

    • محمد رفقي المشرقي

      حياكم الله أيها الزوار والأصدقاء والإخوة وحفظكم ورعاكم …فشهاداتكم تاج على رأسي وليس لي إلا أن أشكر الجميع بعد شكر الله على فضله ونعمه….

اترك رداً